شركة الكهرباء توضح سلبيات «إرجاع الأحمال بالقوة»

موظفو شركة الكهرباء يقومون بأعمال صيانة خط جنوب الهضبة 2 في طرابلس. (الإنترنت)

ناشدت الشركة العامة للكهرباء، صباح الجمعة، بعدم الاعتداء على محطات تحويل الكهرباء والكف عن «إرجاع الأحمال بالقوة» في بعض المناطق، مبرزة سلبيات هذه السلوكيات على الشبكة الكهربائية.

وأشارت الشركة في بيان منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إلى التهجم على محطة الخمس مفاتيح الثلاثاء الماضي، وإجبار المناوبين على ترجيع الخطوط المفصولة ثم طردهم من المحطة، لافتة إلى أنه عند اشتغال الحماية الآلية «الوقاية من حدوث انهيار» لم يتم إرجاع المغذيات للخدمة ما تسبب في فقد التغذية الكهربائية عنها، وبالتالي انقطاع الكهرباء عن بعض المناطق التي تتغذى من المحطة.

اقرأ أيضا شركة الكهرباء تنشر كشفًا بالمدن التى لا تشارك في طرح الأحمال

وقالت الشركة إن تكرار مثل هذه التعديات على محطات التحويل ينعكس سلبًا على استقرار الشبكة الكهربائية، إضافة إلى أن تحديد ساعات طرح الأحمال يربك العمل بغرفة التحكم ويهدد استقرارية الشبكة العامة.

وتأتي مناشدة شركة الكهرباء بعد يوم من مطالبة مديرها التنفيذي علي ساسي، قوات حكومة الوفاق بحماية 11 محطة تحويل، بالمناطق التي تواجه فيها الشركة صعوبات في تنفيذ برنامج طرح الأحمال، نتيجة الاعتداءات المتكررة من قبل بعض المجموعات المسلحة والخارجين عن القانون.

وعرفت أزمة انقطاع التيار الكهربائي بعدًا جديدًا، بعد خروج عدد من المواطنين المتضررين إلى شوارع العاصمة طرابلس، على مدى يومي الثلاثاء والأربعاء، مطالبين بحلول عاجلة للأزمة، ومحاسبة المسؤولين عنها، في حين لجأت الشركة العامة للكهرباء إلى تسريع وتيرة أعمال الصيانة في عدد من المحطات، على أمل تحسين ظروف عمل الشبكة الكهربائية في البلاد.

المزيد من بوابة الوسط