وفد عسكري إيطالي يبحث مع «دفاع الوفاق» تدريب خفر السواحل لمكافحة الهجرة

بحث وكيل وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني، صلاح النمروش، ورئيس هيئة الأركان العامة للجيش الليبي، الفريق الركن محمد الشريف، مع وفد عسكري إيطالي عمليات تدريب وتأهيل عناصر خفر السواحل الليبي لمكافحة الهجرة غير الشرعية، بحسب وزارة الدفاع في حكومة الوفاق.

ووصل إلى العاصمة طرابلس ظهر اليوم الأربعاء، وفد عسكري إيطالي مرافق للسفير الإيطالي لدى ليبيا، جوزيبي بوتشينو غريمالدي، وعقد اجتماعا مع المسؤولين الليبيين بمقر وزارة الدفاع.

وقالت وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني عبر صفحتها على «فيسبوك» إن «مستجدات الأوضاع في البلاد وعمليات تدريب وتأهيل عناصر خفر السواحل الليبي مثلت محور الحديث في اللقاء، الذي جمع وكيل وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني المهندس صلاح الدين النمروش، وسفير إيطاليا لدى ليبيا جوزيبي بوتشينو» بحضور رئيس الأركان العامة الفريق الركن محمد الشريف.

وحضر اللقاء عن الجانب الليبي إلى جانب وكيل وزارة الدفاع ورئيس الأركان كل من آمري إدارة الهندسة العسكرية، وجهاز حرس السواحل، ومدير إدارة تنمية الموارد البشرية، بالإضافة إلى مدير مكتب الشؤون العسكرية بوزارة الخارجية، ومكتب التعاون الدولي بوزارة الدفاع.

وأضافت الوزارة أن الاجتماع مع العسكريين الإيطاليين «تناول تحقيق التعاون المشترك بين البلدين، خصوصا فيما يتعلق بملف الهجرة غير النظامية، وتطويرها غرض التصدي لهذه الظاهرة».

وأكد سفير إيطاليا لدى ليبيا، جوزيبي بوتشينو غريمالدي، خلال الاجتماع حرص بلاده على التعاون الأمني مع ليبيا بما يخدم المصلحة المشتركة للبلدين. فيما تحدث وكيل وزارة الدفاع صلاح الدين النمروش عن الدور الذي تلعبه إيطاليا من أجل إرساء الأمن والسلام في ليبيا.

وأشارت وزارة الدفاع إلى أن المجتمعين ثمنوا «الجهود المبذولة للبعثة الثنائية للمساعدة والدعم MIASIT على مساهمتها ودعمها لفرق الكشف عن الألغام، إضافة إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك بين البلدين».

اجتماع المسؤولين العسكريين بحكومة الوفاق مع الجانب الإيطالي في طرابلس. (وزارة الدفاع)