كشف واستخراج 9 جثث من مقبرة جماعية جديدة في ترهونة

اكتشاف مقبرة جماعية في ترهونة تضم 9 جثث, 28 يونيو 2020. (هيئة البحث والتعرف على المفقودين)

تمكنت هيئة البحث والتعرف على المفقودين من كشف واستخراج تسع جثث جديدة من أحد المواقع التي يشتبه بوجود مقابر جماعية بها بمدينة ترهونة.

وبحسب بيان للهيئة اليوم، ما زالت الفرق التابعة للهيئة مستمرة لتمشيط كافة المواقع التي يشتبه بها وجود مقابر جماعية.

ويوم الإثنين الماضي، قالت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، إن اكتشاف 11 مقبرة جماعية في ترهونة «قد يُشكل هذا دليلاً على جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية».

بنسودا: اكتشاف 11 مقبرة جماعية في ليبيا قد يشكل جرائم حرب

وأضافت بنسودا، «يساورني قلق بالغ من التقارير الأخيرة التي أفادت بالعثور على عدة مقابر جماعية في مدينة ترهونة وضواحيها في ليبيا»، مؤكدة أن مكتبها «تلقى معلومات موثوقة بشأن اكتشاف إحدى عشرة مقبرة جماعية مزعومة تحتوي على رجال ونساء وأطفال. وقد يُشكل هذا دليلاً على جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية».

ودعت بنسودا «السلطات الليبية إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية مواقع المقابر الجماعية وتأمينها، وضمان أن تتم جميع الإجراءات المتخذة في هذا الصدد على نحو لا يخل بالتحقيقات المستقبلية».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط