اجتماع في سبها لتذليل عراقيل حصول المواطن على الخدمات المصرفية

جانب من الاجتماع الذي عقد في سبها لحل مشاكل الخدمات المصرفية. (الإنترنت)

ناقش اجتماع في مصرف ليبيا المركزي بسبها، اليوم السبت، كيفية تذليل الصعاب والعراقيل أمام حصول المواطن على الخدمات المصرفية فى ظل الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من فيروس «كورونا المستجد».

الاجتماع ضم كلًّا من مدير مصرف ليبيا المركزي سبها، ورئيس نقابة المصارف سبها، ورئيس لجنه مكافحة وباء فيروس كورونا في المدينة، وكذلك مديري إدارات المصارف التجارية العاملة فى المدينة ومصرف اليقين الإسلامي.

وقال رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا بسبها محمد أبوخزام، لـ«بوابة الوسط»، إن الهدف هو مناقشة كيفية تذليل الصعاب والعراقيل أمام المواطن وحصوله على الخدمات المصرفية، مشيرًا إلى أن الاتفاق على أن يكون العمل داخليًّا فى المصارف دون فتح الأبواب، وعدم التعامل مع الجمهور مباشرةً، حفاظاً على التباعد الاجتماعي وتنفيذًا للقرارات الصادرة بخصوص مكافحة الوباء.

ونوه بأن العمل سيقتصر على إيداع حوافظ المرتبات، وشحن بطاقات الشراء المحلية، وجميع الأعمال الداخلية، «على أن تتولى المجالس المحلية إيصال السيولة للمواطنين، مع اتخاذ جميع الاحتياطات الضرورية». كما تم تحديد اجتماع يعقد يوم السبت المقبل لحل بعض المشاكل الأخرى المتعلقة بالمصارف.

جانب من الاجتماع الذي عقد في سبها لحل مشاكل الخدمات المصرفية. (الإنترنت)