«آكي»: حكومة الوفاق تقدم مقترحات للجانب الإيطالي لتعديل مذكرة التفاهم بشأن الهجرة

باشاغا خلال استقباله وزير الخارجية الإيطالي بطرابلس. (وزارة الداخلية)

قالت وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» إن المسؤولين بحكومة الوفاق الوطني قدموا إلى وزير الخارجية الإيطالي سلسلة مقترحات لتعديل مذكرة التفاهم بشأن الهجرة الموقعة في العام 2017، بحسب ما نقلته عن مصادر وصفتها بالمطلعة.

وأضافت «آكي» نقلًا عن المصادر إن سلسلة المقترحات جاءت في وثيقة مكونة من 7 صفحات اعتبرتها «تلبي الطلبات التي تقدمت بها الحكومة الإيطالية، وبشكل خاص الوزير دي مايو لحكومة طرابلس».

وذكرت المصادر أن «ليبيا ملتزمة بمساعدة المهاجرين الذين يتم إنقاذهم في مياهها، السهر على الاحترام الكامل للاتفاقات الدولية من خلال منح الحماية الدولية للمهاجرين طبقًا لما حددته الأمم المتحدة».

اقرأ أيضًا: باشاغا يلتقي دي مايو ويبحث معه ملف الهجرة غير الشرعية

وخلال لقائه المفوض بوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، وعددًا من مسؤولي الوزارة، ناقش وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو، ملف الهجرة غير الشرعية والتنسيق المشترك للتصدي لهذه الظاهرة.

اقرأ أيضًا: إيطاليا تطالب بتعديل بندين في مذكرة التفاهم بشأن الهجرة مع ليبيا

وفي نوفمبر 2019، قالت وزيرة الداخلية الإيطالية، لوتشانا لامورجيزي، إنها ستطالب الحكومة الليبية بإجراء تعديل على مذكرة التفاهم بشأن الهجرة الموقعة العام 2017 بين البلدين، تشمل إغلاقًا تدريجيًّا لمراكز إيواء المهاجرين التي تنتقد بسبب أوضاع حقوق الإنسان واستبدالها بمراكز أخرى تديرها وكالات الأمم المتحدة، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الإيطالية «أنسا».

وتعرضت إيطاليا عقب التوقيع على مذكرة التفاهم مع الجانب الليبي بشأن الهجرة في فبراير العام 2017 إلى انتقادات حادة بسبب إعادة المهاجرين إلى ليبيا واتهام الحكومة الإيطالية بالتفاوض مع «الميليشيات ومهربي البشر» الليبيين، إلا أن الوزيرة دافعت عن المذكرة مؤكدة أنها أسهمت في تقليص أعداد المهاجرين المتدفقين نحو السواحل الإيطالية.

المزيد من بوابة الوسط