الحاسي: حالة «كورونا» المسجلة في «بن جواد» خالطت 120 مواطنا

نائب رئيس اللجنة الطبية الاستشارية، الناطق الطبي الرسمي باسم اللجنة العليا لمكافحة وباء «كورونا» بالحكومة الموقتة، الدكتور أحمد الحاسي. (أرشيفية: الإنترنت)

قال نائب رئيس اللجنة الطبية الاستشارية، الناطق الطبي الرسمي باسم اللجنة العليا لمكافحة وباء «كورونا» بالحكومة الموقتة، الدكتور أحمد الحاسي، إن الحالة المسجل إصابتها بفيروس «كورونا المستجد» في ⁧«‫بن جواد»،‬⁩ القادمة من جنوب غرب البلاد، خالطت ما يقارب 120 مواطنًا، ما أدى إلى إغلاق اثنين من «أفضل» مراكز الخدمات الصحية في المنطقة الوسطى.

وأعلن الحاسي خلال مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، تسجيل 4 إصابات جديدة بفيروس «كورونا» لمخالطين للحالة المسجلة في ⁧«‫بن جواد»‬⁩ لترتفع حصيلة الحالات الموجودة في مستشفى الهواري العام في مدينة بنغازي إلى 32 حالة.

اقرأ أيضا ارتفاع عدد المصابين بـ«كورونا» في مستشفى الهواري إلى 32 حالة

وأشار الناطق الطبي إلى أن الحالات العشر التي سجلت في ⁧‫الإبيار‬⁩ تعود لثلاث عائلات قدمت من مدينة ⁧‫«بنت بيه»‬⁩ في الجنوب، لحضور حفل زفاف بالمنطقة، وخالطت 33 شخصًا.

منع التنقل بين المدن
وطالب الحاسي وزارة الداخلية بالحكومة الموقتة بالتشديد على البوابات، وتطبيق قرار منع التنقل بين المدن، مشيرًا إلى قرب نفاد المخزون الخاص بالمواد التشغيلية للكشف عن وباء «كورونا»؛ بسبب التطورات الأخيرة.

وأشار إلى أن مستشفيات ⁧‫بنغازي‬⁩ تكاد تمتلئ، مؤكدًا اللجوء إلى الحجر المنزلي للمصابين والمخالطين لهم في منازلهم حال نفاد القدرة الاستيعابية، لافتًا إلى أن أخذ عينات عشوائية في المناطق الحدودية (الكفرة – طبرق – امساعد).

وطالب الحاسي رئيس الحكومة الموقتة، عبدالله الثني، بصرف المكافآت المخصصة للعناصر الطبية التي تفرغت للعمل على مكافحة الجائحة خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

المزيد من بوابة الوسط