باشاغا: المجتمعون في زوارة اتفقوا على إنهاء التدخلات الأجنبية «غير الشرعية» وتفكيك الميليشيات الخارجة عن القانون

من اليمين, تاونسند ونورلاند والسراج وباشاغا، خلال اجتماع الجانبين الليبي والأميركي في زوارة. 22 يونيو 2020. (السفارة الأميركية)

قال المفوض بوزارة الداخلية، فتحي باشاغا في تغريدة عبر حسابه على موقع «تويتر» إن المجتمعين في زوارة أمس، «اتفقوا على ضرورة إنهاء التدخلات الأجنبية غير الشرعية، ودعم سيادة ليبيا ووحدة أراضيها من أي تهديدات خارجية»، وذلك في إشارة إلى الاجتماع الذي حضره باشاغا مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج مع قائد «أفريكوم» الجنرال ستيفن تاونسند، بحضور سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا.

وأضاف أن اجتماع زوارة الذي حضره عدد من العسكريين الأميركيين وقيادات عسكرية ليبية بحكومة الوفاق الوطني، اتفق أيضا على «العمل على تفكيك الميليشيات الخارجة عن القانون كونها أحد أسباب عدم الاستقرار، ودعم جهود حكومة الوفاق الممثل الشرعي لدولة ليبيا».

وكان المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي أشار في بيان أمس إلى أن الجانبين الليبي والأميركي استعرضا خلال اجتماع زوارة «آخر المستجدات العسكرية والأمنية والجهود الأميركية لتحقيق الاستقرار في ليبيا، وبحث التنسيق المشترك بين حكومة الوفاق و(أفريكوم) في محاربة الإرهاب وضرب فلوله، في إطار التعاون الاستراتيجي بين دولتي ليبيا والولايات المتحدة الأميركية».