بيان من الرئاسة التونسية عن مباحثات قيس سعيد وماكرون حول ليبيا

قيس سعيد (يمين) وإيمانويل ماكرون. (الإنترنت)

أجرى الرئيس التونسي قيس سعيد مباحثات حول الملف الليبي مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بقصر الإليزيه، مساء الإثنين.

واتفق الرئيسان على «وجوب وقف النزاع في ليبيا والدفع نحو إيجاد حل ليبي ليبي دون أي تدخل أجنبي»، وفق بيان نشرته الرئاسة التونسية عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

وذكر البيان أن الرئيسين «شددا على رفض تقسيم ليبيا وعلى وجوب توفير كل الظروف التي تتيح لها الخروج من الوضع الحالي».

اقرأ أيضا: ماكرون يتهم تركيا بالإخلال بالتزاماتها الدولية بشأن ليبيا

واتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في أعقاب محادثاته مع سعيد، تركيا بالإخلال بالتزاماتها التي تعهدت بها في المحادثات الدولية بشأن ليبيا، بما فيها المؤتمر الدولي رفيع المستوى الذي عُقد في برلين يوم 19 يناير الماضي.