ماكرون يتهم تركيا بالإخلال بالتزاماتها الدولية بشأن ليبيا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. (أرشيفية: الإنترنت)

اتهم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، تركيا بالإخلال بالتزاماتها التي تعهدت بها في المحادثات الدولية بشأن ليبيا بما فيها المؤتمر الدولي رفيع المستوى الذي عُـقد في برلين يوم 19 يناير الماضي، في مؤشر على مواصلة باريس التصعيد ضد أنقرة حليفتها في حلف شمال الأطلسي (ناتو).

ووجه ماكرون أصابع الاتهام إلى تركيا، اليوم الإثنين، بسبب دعمها حكومة الوفاق الوطني في طرابلس، قائلاً إن تركيا تمارس «لعبة خطيرة تتعارض مع كل ما وافقت عليه في المحادثات الدولية» وفق «رويترز».

وقال ماكرون: «أتيحت لي الفرصة بالفعل لأقول بوضوح شديد للرئيس (رجب طيب) إردوغان إنني أعتبر أن تركيا تمارس لعبة خطيرة في ليبيا اليوم تتعارض مع جميع التزاماتها التي تعهدت بها في مؤتمر برلين».

وأضاف ماكرون إنه تحدث في وقت سابق مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمناقشة الأزمة في ليبيا.

اقرأ أيضًا: ماكرون يندد بـ«اللعبة الخطيرة» التي تمارسها تركيا في ليبيا

واعتبر الرئيس الفرنسي أن الحادث العسكري البحري الأخير بين فرنسا وتركيا في البحر المتوسط والذي يحقق حلف شمال الأطلسي في شأنه، يشكل «أحد أبرز الإثباتات على الموت السريري» للحلف، وهو تصريح ليس الأول من نوعه لماكرون بشأن «ناتو».

وقال ماكرون إثر محادثات أجراها مع نظيره التونسي قيس سعيد في الإليزيه «أحيلكم على تصريحاتي نهاية العام الفائت عن الموت السريري لحلف شمال الأطلسي. أرى أن (ما حصل) هو أحد أبرز الإثباتات» على ذلك، معتبرًا أن الوضع «لا يمكن تحمله».

المزيد من بوابة الوسط