النمروش: عودة سرت والجفرة إلى حاضنة الدولة «من مصلحة الأشقاء والأصدقاء»

وكيل وزارة الدفاع بحكومة الوفاق د. صلاح الدين النمروش. (أرشيفية: وزارة الدفاع بحكومة الوفاق)

قال وكيل وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الدكتور صلاح الدين النمروش إن «مصلحة الأشقاء والأصدقاء أن تعود سرت والجفرة إلى حاضنة الدولة»، وأضاف «ننتظر منهم دعم الحكومة الشرعية في ليبيا لتحقيق الاستقرار في كامل التراب الليبي»، وذلك بعد يومين من تصريحات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بشأن المدينتين. 

وفي تصريحات نقلتها الصفحة الرسمية للوزارة بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أوضح النمروش «ليبيا دولة ذات سيادة، يمثلها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني وفق قرارات مجلس الأمن والمجتمع الدولي» وأضاف «من أراد تأمين مصالحه المشتركة معها فليأت من الباب..».

اقرأ أيضا: السيسي خلال كلمته عن التدخل المباشر في ليبيا: سرت والجفرة خط أحمر

والسبت الماضي، وفي تصريحات أثارت ردود فعل متباينة، قال الرئيس المصري خلال لقاء بالمنطقة العسكرية الغربية إن القوات المصرية ستتقدم إلى ليبيا وعلى رأسها شيوخ القبائل الليبية، محذرا من «تجاوز الصراع خط سرت والجفرة»، معتبرا أن «الشرعية الدولية باتت تتوافر» للتدخل المصري.
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط