سيالة يطلع بوريطة على آخر تطورات الأوضاع في ليبيا

من اليمين وزير الخارجية بحكومة الوفاق، محمد سيالة، ونظيره المغربي، ناصر بوريطة. (وزارة الخارجية)

قدم وزير الخارجية بحكومة الوفاق، محمد الطاهر سيالة، الشكر إلى نظيره المغربي، ناصر بوريطة، الجمعة، على «دعم بلاده لليبيا في جلسة مجلس حقوق الإنسان الخاصة بليبيا في جنيف»، وذلك خلال اتصال هاتفي جمع الوزيرين وتناول تطورات الأوضاع في ليبيا.

وعقدت، الخميس، الدورة الـ44 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، وقدمت خلالها الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالوكالة، ستيفاني وليامز، تقريرها الشفوي عن الوضع الإنساني في ليبيا.

اقرأ أيضا سيالة يشكر نظراءه في تونس والجزائر وقطر لإسهاماتهم في جلسة «حقوق الإنسان» الخاصة بليبيا

وقالت وزارة الخارجية في بيان منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن سيالة أحاط نظيره المغربي بـ«آخر تطورات الأوضاع على الأرض، والتنسيق بين البلدين الشقيقين في الملتقيات العربية والإقليمية والدولية ومساعي تحريك اتحاد المغرب العربي باعتبار ليبيا دولة الرئاسة»، حسب البيان.

وقدم سيالة، في اتصال هاتفي، الخميس، الشكر لوزراء خارجية تونس والجزائر وقطر «لإسهامات دولهم في الجلسة الخاصة بليبيا في مجلس حقوق الإنسان، إلى جانب تنسيق دولهم المواقف تجاه عدد من القضايا».

المزيد من بوابة الوسط