رئيس البعثة الأوروبية يعرب عن انزعاجه إزاء «الاحتجاز التعسفي» للناشط خالد السكران

الناشط المدني خالد السكران، (أرشيفية: الإنترنت)

عبر رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، آلان بوجيا، اليوم الجمعة، عن قاقله ازاء اعتقال الناشط المدني، خالد السكران «واحتجازه التعسفي في بنغازي»، بحسب ما نشرته البعثة الأوروبية لدى ليبيا عبر صفحتها على «فيسبوك».

ودعا بوجيا السلطات المعنية إلى احترام حقوق السكران وحرياته الأساسية، «ما يتطلب اخضاعه لاجراءات قضائية فورية أو أن يطلق سراحه حالا».

وقال بوجيا «إننا نتابع باستمرار جميع حالات الانتهاكات بحق النشطاء وأعضاء المجتمع المدني في ليبيا».

واستدعت جهة أمنية قبل أكثر من أسبوع، الناشط المدني، خالد السكران ولم يعد منذ ذلك الوقت إلى بيته، على ما أفاد أصدقاء للسكران «بوابة الوسط».

اقرأ أيضا: نشطاء ومثقفون يطالبون «الاستخبارات العسكرية» في بنغازي بإطلاق خالد السكران

وطالب كتاب ونشطاء ومثقفون ومدونون، جهاز الاستخبارات العسكرية بمدينة بنغازي بضرورة «الالتزام بصريح القانون، وإطلاق الناشط والمدون، خالد السكران، بشكل فوري دون قيد أو شرط».

كما أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس الخميس، عن انزعاجها من استمرار اعتقال واحتجاز الناشط المدني، خالد سكران في بنغازي منذ أسبوع، مرجحة أن يكون احتجازه «بسبب نشاطه السلمي».

وفي 16 يونيو، نددت المنظمة الليبية للإعلام المستقل باعتقال المدون والناشط المدني، خالد موسى السكران، من قبل الاستخبارات العسكرية في مدينة بنغازي، معتبرة أن اعتقاله يعد «إخفاءً قسريًّا».

المزيد من بوابة الوسط