عقيلة صالح والسفيرة الفرنسية يؤكدان ضرورة استئناف الحوار السياسي وفق مخرجات برلين

عقيلة صالح والسفيرة الفرنسية لدى ليبيا. (مجلس النواب)

أكد رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، وسفيرة فرنسا لدى ليبيا، بياتريس لو فرابير دو هيلين، أن «الحل في ليبيا سياسي»، وطالبا بـ«وجوب استئناف الحوار السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة وفقًا لمخرجات مؤتمر برلين».

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي جمع عقيلة صالح مع دوهيلين، مساء الخميس، تناول تطورات الأوضاع في ليبيا والمنطقة، إلى جانب سبل إنهاء الأزمة الليبية، ودعم وقف إطلاق النار، ووقف التدخلات الخارجية، حسب تصريحات للناطق باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، نقلها موقع المجلس الإلكتروني.

اقرأ أيضا السيسي يعلن مبادرة «إعلان القاهرة» لحل الأزمة الليبية باتفاق بين عقيلة صالح وحفتر (فيديو)

وقال بليحق إن الطرفين أكدا كذلك ضرورة وقف «التدخلات الخارجية، ووقف تدفق الأسلحة والمرتزقة، واحترام السيادة الليبية، والتوزيع المنصف والعادل لموارد البلاد»، لافتًا إلى دعم السفيرة الفرنسية لـ«مجهودات القاهرة لإنهاء الأزمة الليبية».

المزيد من بوابة الوسط