وزير الخارجية التركي: تقارب بين إردوغان وترامب بشأن ليبيا

وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو. (أرشيفية: الإنترنت)

أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الخميس، وجود تقارب بين الرئيس رجب طيب إردوغان، ونظيره الأميركي دونالد ترامب، بخصوص ليبيا.

وأوضح تشاووش خلال مشاركته عبر الفيديو في ندوة نظمتها لجنة التوجيه الوطني التركي - الأميركي (غير حكومية مركزها الولايات المتحدة) أن أميركا باشرت باتخاذ دور «أكثر فاعلية» في ليبيا، لافتًا إلى أن إردوغان «اقترح أن تعمل أنقرة وواشنطن معا بخصوص ليبيا، وقابل ترامب المقترح بإيجابية»، حسب وكالة الأنباء التركية «الأناضول».

اقرأ أيضا وزير الخارجية التركي: ناقشنا وقفا دائما لإطلاق النار خلال زيارتنا إلى ليبيا

وأضاف: «وعليه، فقد تلقينا تعليمات للعمل المشترك في هذا البلد (ليبيا) على مستوى وزارتي الخارجية، والدفاع، فضلًا عن الاستخبارات»، مؤكدًا أهمية العمل المشترك بين تركيا والولايات المتحدة في سبيل «إحلال الاستقرار بالمنطقة، وتأمين مستقبل أفضل لليبيا».

بعد جديد للعلاقات الأميركية - التركية
وأشار رئيس الدبلوماسية التركية إلى أن العلاقات التركية - الأميركية تشهد «تقدما وتراجعا على فترات عبر الزمن، إلا أنها اكتسبت بعدًا جديدًا أخيرًا في ظل تفشي جائحة كورونا»، ولفت إلى أن إردوغان وترامب في حال من الحوار المكثف منذ تفشي الفيروس.

وبيّن أن إرسال تركيا مساعدات طبية إلى الولايات المتحدة قوبل بإيجابية كبيرة، حيث اعتُبر بمثابة «مؤشر مهم على الصديق الحقيقي في الأوقات الحرجة».

يشار إلى أن الرئيس التركي بحث مع نظيره الأميركي في 8 يونيو الجاري، المسائل الثنائية، والتطورات الإقليمية على رأسها الأزمة الليبية.

وقف إطلاق النار
وبخصوص الوقف الدائم لإطلاق النار في ليبيا، أشار تشاووش أوغلو إلى أن الجهود في هذا الاتجاه «لا يمكن تحقيقها بسبب موقف» القائد العام للجيش، المشير خليفة حفتر، لافتًا في نفس الوقت إلى «تغير موازين الأمور في ليبيا الآن».

.. وأيضا السراج يستقبل وفدا تركيا يضم وزير الخارجية ورئيس المخابرات.. ويناقش معه تنفيذ مذكرة التفاهم

وقال الوزير التركي إنه «لم تعد هناك شرعية لحفتر»، وأضاف «لا ينبغي أن يكون (..) على الطاولة» في إشارة إلى المفاوضات من أجل حل سلمي للأزمة الليبية.

يشار إلى زيارة وفد تركي رفيع المستوي أمس، الأربعاء، ليبيا، وضم الوفد تشاوش أوغلو ووزير الخزينة والمالية برات البيراق، والسفير التركي لدى ليبيا، سرحان أكسن، ورئيس المخابرات، هاكان فيدان، وعدد من كبار مسؤولي الرئاسة والحكومة التركية.

وقال تشاووش أوغلو، عقب عودته إلى تركيا، إنه بحث سبل التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار وحل سياسي في ليبيا، خلال الزيارة التي وصفها بـ«المفيدة للغاية»، والتي التقى خلالها رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج إلى جانب عدد من كبار المسؤولين بالحكومة.

المزيد من بوابة الوسط