سياسي إيطالي يحذر من «فقدان أوروبا» بسبب الخلافات حول ليبيا

نائب رئيس حزب «فورتسا إيطاليا» أنطونيو تاياني، (أرشيفية: الإنترنت)

حذر نائب رئيس حزب «فورتسا إيطاليا» أنطونيو تاياني من المخاطرة بـ«فقدان أوروبا كلها»، بسبب الخلافات بشأن ليبيا.

ودعا تاياني، الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس الحزب الشعبي الأوروبي، إلى «سياسة خارجية (موحدة) على المستوى الأوروبي» حيال الملف الليبي، حسب تصريحاته إلى جريدة «لا ريبوبليكا»، نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، اليوم الخميس.

وأشار إلى ما سماه بـ«صراع الأذرع» المستمر بين الإيطاليين والفرنسيين، مضيفا أنه «مع تدخل بريطانيا، لم يعد هناك حساب لروما وباريس في المنطقة».

اقرأ أيضا: برلماني تركي: روما وأنقرة تتبعان نهجا متوازيا حيال الأزمة الليبية 

ولفت إلى ما تمثله ليبيا «من ضرورة لتغطية احتياجات أوروبا من الطاقة والسيطرة على طرق الهجرة»، مكملا: «في السياسة، لا توجد أماكن فارغة: إذا تركت مكانك فسيشغله آخرون».

وطالب بالاستفادة من أسلحة السياسة والدبلوماسية، والدور الأساس الذي تلعبه إيطاليا في منطقة المتوسط ​​«كعامل استقرار وسلام»، رغم «الأخطاء الأخيرة» التي ارتكبتها الحكومة الإيطالية في ليبيا، حسب تعبيره.