مسؤول فرنسي لـ«رويترز»: على «ناتو» ألا يدفن رأسه بالرمال حيال تصرفات تركيا

دعا مسؤول بوزارة الدفاع الفرنسية اليوم الأربعاء، حلف شمال الأطلسي «ناتو» ألا «يدفن رأسه في الرمال فيما يتعلق بتصرفات تركيا الأخيرة تجاه أعضائه»، متهما البحرية التركية بـ«التحرش بسفينة حربية فرنسية تنفذ مهمة للحلف»، حسب وكالة الأنباء «رويترز».

وقال المسؤول، الذي لم تسمه الوكالة، «لقد مررنا بلحظات معقدة في الحلف، لكن لا يمكن أن نكون نعامة ولا يسعنا التظاهر بأنه لا مشكلة بخصوص تركيا في الحلف، يتعين علينا التعرف عليها والإفصاح عنها والتعامل معها»، وذلك في تصريحات قبيل قمة لوزراء دفاع الحلف، المقرر عقدها مساء اليوم.

رد تركي على فرنسا
وأمس الثلاثاء، أصدرت وزارة الخارجية التركية بيانا؛ للرد على «اتهامات» نظيرتها الفرنسية بشأن تدخل أنقرة في ليبيا؛ إذ دافعت عن أنشطتها ودعمها حكومة الوفاق، واصفة سياسات باريس في ليبيا بـ«القاتمة وغير المبررة».

واعتبرت تركيا أن دعم فرنسا حفتر «غذى الأزمة الليبية»، قائلة إن «أكبر عائق أمام إحلال السلام والاستقرار في ليبيا هو دعم فرنسا وبعض الدول الهياكل غير الشرعية في مخالفة لقرارات مجلس الأمن الدولي».

وأوضح البيان أن أنقرة تدعم «حكومة يعترف بها المجتمع الدولي في إطار قرارات الأمم المتحدة، وتقدم الدعم عند الطلب».

وسبق أن صرح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي «ناتو» يانس ستولتنبرغ، أمس، بأن الوضع الليبي لم يكن مدرجا على أجندة اجتماع الحلف، لكن ربما يثيره وزراء بعض الدول خصوصا في ظل «مخاوف من تزايد الدور الروسي» في ليبيا.

كلمات مفتاحية