وزير الصحة يبحث استئناف صيانة مشروع مستشفي الوحدة درنة

بحث وزير الصحة بالحكومة الموقتة، مع رئيس مجلس النواب، المستشار، عقيلة صالح، استئناف العمل في تنفيذ مشروع استكمال مستشفي الوحدة العلاجي التعليمي درنه المتعثر  منذ عام 2011 وذلك بحضور مدير المستشفى، إبراهيم عزوز.

وأوصى  رئيس مجلس النواب، بمنح الشركة المتعاقد معها أسبوعين، كحد أقصى لاستيفاء اجراءتها للبدء في المشروع على أرض الواقع، وإلا ستتعرض الشركة للمخالفة القانونية ويسحب منها المشروع.

يذكر أن مستشفى الوحدة العلاجي التعليمي درنه الواقع بمنطقة باب طبرق ذو سعة سريره تقدر «525» سرير لا يزال تحت الصيانة الكاملة منذ عام 2011 ويعمل المستشفي حاليا من خلال عيادات متفرقه داخل المدينة وتوجد بها أغلب التخصصات الطبية وتجري به جميع العمليات الجراحية والولادة ويستقبل جميع الحالات من المناطق المجاورة.

مركز الرصد والاستجابة بدرنة يطالب العائدين من السفر بالتوجه إلى مقره

كما تناول الاجتماع جملة من الموضوعات التي تتعلق بمتابعة موقف اللجان المختصة بجائحة كورونا على مستوى كل البلديات والمؤشرات الأخيرة في مدينة سبها والإجراءات التي اتخذت في هذا الشأن من قبل الحكومة الموقتة، بالتنسيق مع اللجنة العليا المختصة بمكافحة وباء كورونا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط