إيطاليا تطالب بتحقيق مستقل لتحديد المسؤولين عن المقابر الجماعية بترهونة ومعاقبتهم

مقر وزارة الخارجية الإيطالية، قصر فارنيزينا في روما. (آكي)

دعت الحكومة الإيطالية، اليوم الثلاثاء، إلى إجراء «تحقيق مستقل وشفاف» لتحديد هوية المسؤولين عن المقابر الجماعية التي عُـثر عليها بمنطقة ترهونة جنوب شرق العاصمة طرابلس، ومعاقبتهم، معربة عن صدمتها حيال ذلك.

ودعت وزارة الخارجية الإيطالية في مذكرة نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» جميع الأطراف المشاركة في النزاع في ليبيا إلى الامتثال الكامل لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.

وأشارت إلى دعوات مماثلة صدرت خلال تصريحات للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، والممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

اقرأ أيضًا: سيالة يدعو مجلس الأمن إلى اتخاذ موقف حازم بشأن «جرائم ترهونة»

وقالت حكومة الوفاق الوطني، قبل يومين، إنها طالبت بإحالة قضية المقابر الجماعية المكتشفة في ترهونة إلى المحكمة الجنائية الدولية، مشيرة إلى أنها اكتشفت 11 مقبرة.

المزيد من بوابة الوسط