مغادرة 35 ليبياً الحجر الصحي في بنغازي

غادر، اليوم الثلاثاء، 35 مواطنًا ليبيًّا الحجر الصحي الذي دخلوه عقب وصولهم قادمين من مصر في الثاني من شهر يونيو الجاري، بعدما أثبتت العينات خلوهم من فيروس «كورونا المستجد».

وأمضى المواطنون فترة الحجر الصحي بفندق «الراحة» بمدينة بنغازي لمدة 14 يومًا، حيث جرى خضوعهم للكشوفات الطبية المطلوبة والإجراءات الوقائية الاحترازية ضد الفيروس.

وفي السياق ذاته استقبل مطار بنينا الدولي، مساء الأحد الماضي، رحلة قادمة من مصر على متنها 96 راكبًا، خاصة بالمواطنين العالقين بالخارج، ومن بينهم حالات مرضية.

وبحسب الغرفة المركزية لفرق الرصد والتقصي لمكافحة جائحة كورونا - بنغازي، قامت فرق الرصد والتقصي والاستجابة السريعة التابعة للغرفة، باستكمال كافة الإجراءات الصحية المتعلقة بالرصد والتقصي وإجراءات الحجر الصحي، بعد استيفاء إجراءاتهم من مكتب الرقابة الصحية الدولية والجهات المختصة بمنفذ مطار بنينا الدولي.

مستشفى الهواري: استقبلنا حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد

ولفتت الغرفة في بيان، إلى تسكينهم بالمواقع المخصصة للحجر الصحي ومتابعة حالتهم الصحية عن طريق نقاط المراقبة الصحية التي تشرف عليها الغرفة المركزية بالخدمات الصحية بنغازي، كما تمت إحالة حالتين مرضيتين إلى مركز بنغازي الطبي.

كلمات مفتاحية