«دفاع الوفاق» تؤكد عدم وقوفها «مكتوفة الأيدي» حيال «الإقفالات النفطية»

شعار وزارة الدفاع في حكومة الوفاق، (أرشيفية: الإنترنت)

قالت وزارة الدفاع في حكومة الوفاق إنها وقوات عملية «بركان الغضب»، لن يقفوا «مكتوفي الأيدي» أمام إقفالات المنشآت النفطية.

جاء ذلك في بيان للوزارة على صفحتها بموقع «فيسبوك»، اليوم الخميس، بشأن «اقتحام مجموعات مسلحة مرفأ مليتة للنفط والغاز وحقلي الشرارة والفيل».

ووصفت الوزارة تلك الوقائع بـ«الجرائم المضرة بكيان الدولة الأمني والاقتصادي»، موضحة أنها ستتخذ «الإجراءات القانونية الرادعة ضد الجماعات، وستتخذ جميع الوسائل المتاحة للتصدي لهذه الأعمال التخريبية للحفاظ على الوطن ومقدراته».

وأمس الأربعاء، أكد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، أن المؤسسة ملتزمة بسيادة القانون تجاه الإغلاقات النفطية، ولن تسمح بترهيب العاملين والعبث بالقطاع وبمنشآت البلاد النفطية، مضيفا أن استمرار هذه «التصرفات الإجرامية» سيدفع المؤسسة للبحث في الخيارات الأخرى المتاحة لديها لإعادة فتح جميع منشآتها المغلقة حاليا في كل أرجاء البلاد.