مؤسسة النفط تعلن وقف إنتاج حقل الفيل

حقل الفيل النفطي، (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت مؤسسة النفط وقف إنتاج حقل الفيل النفطي، بعدما أجبر آمر كتيبة خالد بن الوليد، يوسف حسين التباوي، العاملين على إغلاق الإنتاج عقب أيام قليلة من إعادة الإنتاج، إثر فتح الصمامات المغلقة في الحمادة.

ووصفت المؤسسة الأمر بـ«العمل الإجرامي الخطير بحق الشعب الليبي ومصالحه»، حسب بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، اليوم الأربعاء.

و أضاف البيان أن الواقعة «تظهر فشل حرس المنشآت النفطية في تنفيذ مهامه القانونية المتمثلة بحماية منشآت القطاع والعاملين فيها، بل أصبح عبارة عن ميليشيات تنفذ أوامر من قيادات غير قانونية من أجل خدمة المصالح الأجنبية»، كما جددت المؤسسة تأكيدها أنها «ستلاحق المجرمين قانونيا، واتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضدهم».

يأتي ذلك بعد يوم واحد من إعادة إغلاق حقل الشرارة، بناء على تعليمات من إدارة الحقل الواقع جنوب غرب ليبيا، وقد قالت المؤسسة في وقت سابق أمس إن قوة مسلحة دخلت إلى الحقل، وأوعزت للموظفين بضرورة إيقاف العمل فورا، بعد ساعات من بدء عمليات التشغيل والصيانة.

وكانت مؤسسة النفط أعلنت الإثنين الماضي رفع القوة القاهرة عن حقلي الشرارة، والفيل، بعدما توقف الإنتاج منهما منذ 19 يناير الماضي.

حقل الفيل هو أكبر حقل نفطي يقع في حوض مرزق جنوب غرب البلاد، وبه احتياطيات بأكثر من 1.2 مليار برميل، حسب إحصاءات صادرة في العام 2007.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط