السيسي وبوتين مصممان على إطلاق المفاوضات الليبية في أسرع وقت ممكن

مصافحة بين الرئيسين المصري عبدالفتاح السيسي والروسي فلاديمير بوتين. (الإنترنت)

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في مكالمة هاتفية، اليوم الإثنين، تطورات الأزمة في ليبيا، حيث أكدا تصميمهما المشترك على ضمان إطلاق المفاوضات الليبية في أسرع وقت ممكن.

وحسب بيان للكرملين نقله موقع «روسيا اليوم»، فإن اتصال بوتين والسيسي جرى «بمبادرة من الجانب المصري»، حيث أطلع السيسي بوتين على فحوى المحادثات التي جرت السبت الماضي في القاهرة مع رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، وقائد الجيش الوطني خليفة حفتر، التي أسفرت عن عرض المبادرة المصرية.

وأشار البيان إلى أن «الجانب الروسي أشاد بالجهود الدبلوماسية التي تبذلها مصر» في هذا الاتجاه.

اقرأ ايضًا: كيف استقبلت الأطراف الليبية والإقليمية والدولية «إعلان القاهرة»؟

وأكد الرئيسان «التصميم المشترك على مواصلة التنسيق بهدف ضمان وقف إطلاق النار في ليبيا، وبدء المفاوضات الليبية تحت رعاية الأمم المتحدة في أسرع وقت ممكن».

كما بحث الرئيسان «القضايا الملحة للتطوير اللاحق للشراكة الاستراتيجية بين روسيا ومصر، بما في ذلك العمل المشترك في مجالي الصناعة والطاقة النووية، إضافة إلى التعاون في مكافحة جائحة فيروس كورونا»، حسب الكرملين.

المزيد من بوابة الوسط