المؤسسة الوطنية للنفط تعلن رفع «القوة القاهرة» عن حقلي الشرارة والفيل

مقر المؤسسة الوطنية للنفط. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الاثنين، رفع حالة القوة القاهرة عن حقلي الفيل والشرارة النفطيين جنوب غرب البلاد بعد استئناف إنتاج الخام منهما عقب توقف دام أشهرًا.

وأعلنت المؤسسة في بيان استئناف إنتاج النفط في حقل الفيل النفطي اعتبارًا من مساء أمس الأحد، مؤكدة «رفع القوة القاهرة عن صادرات الخام من حقلي الشرارة والفيل اعتبارًا من يومي الأحد والإثنين».

وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله: «ستباشر المؤسسة عمليات تصدير النفط الخام في أقرب وقت ممكن. كما يمكنني تأكيد وصول الخام إلى مصفاة الزاوية التي ستستأنف عملياتها لإنتاج الوقود للاستخدام المحلي، لترفع بذلك الضغط عن الميزانية المخصصة لاستيراد الوقود من الخارج».

وتوجه صنع الله باسم مجلس إدارة المؤسسة بالشكر لكافة مستخدمي قطاع النفط المتواجدين في الحقول لما بذلوه من جهود استثنائية لإعادة الإنتاج والقيام بأعمال الصيانة الضرورية، مشيدًا بالأصوات الوطنية التي دعمت المؤسسة والجهود الدولية التي طالبت بإعادة التشغيل، آملاً أن يعود الإنتاج إلى كافة الحقول الليبية في أقرب وقت ممكن.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط إن المرحلة الأولى من الإنتاج في حقل الفيل ستبدأ بقدرة 12 ألف برميل في اليوم، متوقعة عودة الإنتاج إلى القدرة الكاملة خلال أسبوعين بسبب الأضرار الناتجة عن الإغلاق الطويل جداً.

اقرأ أيضًا: السفارة الفرنسية ترحب باستئناف الإنتاج من حقل الشرارة وتدعو لرفع الحصار النفطي

وعقب إعلان استئناف الإنتاج من حقل الشرارة النفطي، أعلنت كل من سفارتي الولايات المتحدة وفرنسا في ليبيا، ترحيبهما بهذه الخطوة وجددتا الدعوة إلى إعادة فتح الحقول واستئناف الإنتاج وإبعاد القطاع عن النزاعات العسكرية والتجاذبات السياسية.

المزيد من بوابة الوسط