تبون ورامافوزا يعتزمان التنسيق «بشكل أفضل» لحل الصراع الليبي

الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، (أرشيفية: الإنترنت)

أعرب رئيس الجزائر عبدالمجيد تبون، ونظيره الجنوب أفريقي سيريل رامافوزا عزمهما التنسيق «بشكل أفضل» لحل الصراع الليبي.

واستعرض الرئيسان خلال محادثات هاتفية، التطورات الجارية في ليبيا إضافة إلى عدد من قضايا الساعة في أفريقيا، مؤكدين عزمهما «وضع اليد في اليد من أجل تنسيق أفضل لحل النزاعات في القارة، والتعاون أكثر فعالية لتحقيق النمو الاقتصادي فيها»، حسب بيان رئاسة الجمهورية الجزائرية أمس الخميس.

واتفقا على ضرورة الإسراع في وضع الآليات لمواجهة جائحة فيروس «كورونا المستجد»، المتفشي في ربوع أفريقيا.

اقرأ أيضا: الجزائر تعلن مواصلة وساطتها بشأن الأزمة الليبية

وفي 19 مايو الماضي، رأس رامافوزا بصفته رئيسا للاتحاد الأفريقي اجتماعا افتراضيا لمجموعة الاتصال بشأن ليبيا، تضم الجزائر ومصر وتشاد والكونغو، شهد تقييما لجهود وقف إطلاق النار، والالتزامات التي تعهد بها المشاركون في مؤتمر برلين، وعدم تنفيذها مع استمرار القتال وتدفق الأسلحة الجديدة والتجنيد الجماعي والمستمر للمرتزقة.

وحثت مجموعة الاتصال التابعة للاتحاد الأفريقي زعماء القبائل ورجال الدين على تكثيف جهودهم لتعزيز الحوار والمصالحة، كما دعت إلى تجنيب إقحام المصرف المركزي والمؤسسة الوطنية للنفط «متاهة التسييس».

المزيد من بوابة الوسط