الأزمة الليبية على طاولة المحادثات بين دي مايو وماس

وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، (أرشيفية: آكي)

يبحث وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو ونظيره الألماني هايكو ماس الوضع الليبي خلال لقاء يجمعهما اليوم الجمعة في برلين.

وقال دي مايو، في تصريحات لإحدى قنوات التلفزيون المحلية، قبيل سفره إلى ألمانيا أمس الخميس، إنه سيتحدث مع ماس بشأن ليبيا، وأيضا مسألة فتح الحدود الداخلية بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، حسب وكالة «آكي» الإيطالية.

وأمس، دعا دي مايو، إلى سرعة تفعيل قدرات الرصد عبر الأقمار الصناعية لضمان حيادية عملية «إيريني» الأوروبية، المختصة بتنفيذ القرار الأممي بحظر توريد الأسلحة إلى ليبيا.

وأعرب عن أمله أن تتلقى العملية مساهمات كافية من حيث المعدات الجوية والبحرية، مؤكدا أهمية وقف «التدفق الهائل للأسلحة» إلى الأطراف المتحاربة، وأي شكل من أشكال التدخل الخارجي، مشددا على أن العملية أمر أساسي من أجل ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط