كاجمان يزور «مكافحة الأمراض» ويناقش مع النجار الوضع الوبائي في الجنوب

النائب بالمجلس الرئاسي، عبدالسلام كاجمان (وسط) خلال اجتماعه بمدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض ونائبه، 4 يونيو 2020. (مركز مكافحة الأمراض)

أجرى النائب بالمجلس الرئاسي، عبدالسلام كاجمان، الخميس زيارة للمركز الوطني لمكافحة الأمراض؛ لمتابعة الخطوات المتخذة لمواجهة جائحة «كورونا»، والوقوف على احتياجاته، والمشكلات والصعوبات التي تواجه سير العمل فيه، وكذلك متابعة الوضع الوبائي في الجنوب.

وخلال الزيارة، التقى كاجمان، المدير العام للمركز الوطني لمكافحة الأمراض الدكتور بدرالدين النجار، ونائبه الدكتور حسين بن عثمان، اللذين استعرضا أمامه آلية عمل المركز والإجراءات الاحترازية المتخذة لمواجهة الجائحة، وذلك حسب بيان منشور على صفحة إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء بموقع «فيسبوك».

اقرا أيضا النجار: طبيعة فيروس كورونا بالجنوب تختلف عن مدن شمال ليبيا

وناقش كاجمان، مع النجار وبن عثمان الوضع الصحي في الجنوب بعد تسجيل حالات إصابة بفيروس «كورونا» بمدينة سبها خلال الأيام الماضية، والخطوات التي اتخذتها وزارة الصحة عبر تكليف فرق طبية متخصصة لدعم الفرق التابعة لفرع المركز سبها لاحتواء الموقف.

كما تناول الاجتماع آليات عمل فرق الرصد والتقصي، ومكاتب الرقابة الصحية بالمنافذ. وأشاد كاجمان بالجهود المبذولة من قبل المختصين في المركز والوزارة لمواجهة الجائحة، وأكد دعم المجلس الرئاسي للمركز حتى يتمكن من أداء المهام الموكلة له.

وعقب الاجتماع، زار كاجمان المختبر المرجعي لصحة المجتمع، واطلع على سير العمل فيه، منوها بجهود العاملين فيه بمختلف تخصصاتهم لفحصهم العينات التي تحال إليهم من فروع المركز على مدار الساعة، وتقديم النتائج الدقيقة لإعداد البيانات اليومية الخاصة بالوضع الوبائي المحلي. كما زار كاجمان مركز الاتصال «195»، ومركز عمليات طوارئ صحة المجتمع.

المزيد من بوابة الوسط