لودريان: مستقبل ليبيا يجب ألا يخضع للاستغلال من قبل قوى خارجية

وزير خارجية إيطاليا لويجي دي مايو مصافحا نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان. (آكي)

أكد وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، أن «هناك تقاربا» بين باريس وروما بشأن ليبيا، كما أن «هناك تقارباً أساسياً من ناحية أن مستقبل هذا البلد يجب ألا يخضع للاستغلال من قبل قوى خارجية».

جاء تصريح لودريان خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو أمس الثلاثاء بمقر وزارة الخارجية في روما.

وقال للصحفيين «إن مستقبل ليبيا يجب أن يقرره الليبيون، ونحن عازمون على تنفيذ الالتزامات التي تم التعهد بها في مؤتمر برلين» الذي استضافتها ألمانيا يوم 19 يناير الماضي.

اقرأ أيضا: وزير الخارجية الفرنسي يزور إيطاليا لبحث الأزمة في ليبيا

أوضح لودريان أنه تحدث مع نظيره الإيطالي «عن ليبيا كما نتحدث عنها في كل مرة نلتقي فيها، والتي عادة ما يكون هناك تقارب، بهذا الشأن»، مشددا على «ضرورة إنهاء التوغلات الأجنبية وتدفق الأسلحة التي تأتي من قبل شركاء الفصائل المختلفة المنتشرة على الساحة».

وخلص رئيس الدبلوماسية الفرنسية إلى القول: «إننا نسير على النهج نفسه، وهذا أمر مهم للغاية بالنسبة للأمن في منطقة البحر المتوسط​​، ويجب أن تستمر هذه العملية»، مؤكدا بالقول: «إننا مصممون للغاية وسنستمر في ذلك بعزم».

المزيد من بوابة الوسط