مسلحون يقتلون مدير قسم الخطوط الكهربائية في تراغن وأبناءه الأربعة

بلدية تراغن، (أرشيفية: الإنترنت)

نعى المجلس التسييري لبلدية تراغن مدير قسم الخطوط الكهربائية في البلدية أبوبكر خميس وأبناءه الأربعة، الذين قتلوا في هجوم مسلح نفذه مجهولون.

وهاجم المسلحون منزل عائلة المتوفى في حي الحرية، وقتلوه وأبناءه أمام زوجته وابنته الصغرى، حسب بيان المجلس على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الأربعاء.

وأعلن المجلس الحداد لمدة ثلاثة أيام، كما دعا السلطات الأمنية في البلدية بالقيام بواجباتهم لمعرفة الجناة وتقديمهم للعدالة.

وفي 25 مايو الماضي، أعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن تفجير وقع استهدف نقطة أمنية في مدخل تراغن، لكن لم يتسبب في سقوط أي ضحايا، وفق وكالة «رويترز».

وقال مصدر عسكري، في قوات القيادة العامة، إن نشاط التنظيم يتزايد في جنوب ليبيا، بعد إلقاء القبض على أحد قادته.

كما سبق أن أعلن المجلس التسييري للبلدية في 23 أبريل الماضي، تعرض مدير إدارة الخدمات الصحية في البلدية إبراهيم صالح لمحاولة اغتيال، بعدما هاجمه مجهول بآلة حادة من الخلف، متسببا في إصابته «بجروح بليغة»، دون أن يحمل المجلس جهة معينة مسؤولية الحادث.

المزيد من بوابة الوسط