«مركزي بنغازي» يعلق على إعلان الخارجية الأميركية مصادرة السلطات المالطية شحنة العملة الليبية

مصرف ليبيا المركزي في البيضاء. (أرشيفية: الإنترنت)

قال المصرف المركزي في بنغازي، اليوم السبت، إن شحنة العملة التي أُعلن عن مصادرة السلطات المالطية لها أمس الجمعة،  «ليست جديدة ومحط متابعة قانونية منذ فترة».

وكشفت وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، مصادرة الحكومة المالطية 1.1 مليار دولار من العملة الليبية وصفتها بـ«المزيفة»، لافتة إلى طباعة شركة «غوزناك، وهي شركة روسية مملوكة للدولة، هذه الأموال، وأمر بها كيان موازٍ غير شرعي» حسب بيان للخارجية.

اقرأ أيضًا الخارجية الأميركية تكشف مصادرة مالطا 1.1 مليار دولار من العملة الليبية وصفتها بـ«المزيفة»

وأوضح المصرف المركزي تكليف مكتب محاماة متابعة الموضوع مع السلطات المالطية، وقال إن هذه السلطات صادرت النقود ولم تقم بإعادتها لروسيا عندما «عجزت عن مواجهة الحقائق القانونية».

واعتبرت الخارجية الأميركية، في بيانها، أن الحادث يسلط الضوء على «ضرورة توقف روسيا عن أفعالها الخبيثة والمزعزعة للاستقرار في ليبيا»، مؤكدة التزامها بالعمل مع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين لردع الأنشطة التي «تقوض سيادة ليبيا واستقرارها، ولا تتعارض مع أنظمة العقوبات المعترف بها دوليًّا».

المزيد من بوابة الوسط