تركيا تعلن البدء في التنقيب في إطار مذكرة التفاهم البحرية مع «الوفاق»

وزير الطاقة التركي، فاتح دونماز، يتحدث في حفل بإسطنبول. (أرشيفية: رويترز)

قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، فاتح دونماز، اليوم الجمعة، إن مؤسسة البترول التركية «TPAO» تقدمت بطلب من أجل «التنقيب عن النفط في المياه التركية، في إطار الاتفاق التركي الليبي لرسم الحدود البحرية»، لافتًا إلى اتخاذ تركيا خطوات في هذا الاتجاه.

وأوضح دونماز في كلمة ألقاها بإسطنبول، خلال حفل إبحار سفينة التنقيب «فاتح» باتجاه البحر الأسود، أن تركيا ستقدم على «أولى الخطوات في غضون 3-4 أشهر مقبلة بإجراء المسوح الجيولوجية، وأعمال التنقيب عن النفط في المتوسط بناء على تحليل البيانات»، حسب وكالة الأنباء التركية «الأناضول».

اقرأ أيضا «رويترز»: شركة البترول التركية تطلب إذنا للتنقيب في ليبيا

وكشفت وكالة «رويترز» في 15 مايو الجاري أن شركة البترول التركية «تباو» قدمت طلبًا إلى ليبيا للحصول على إذن بالتنقيب في شرق البحر المتوسط، ونقلت عن وزير الطاقة التركي، فاتح دونماز، قوله إن «أعمال الاستكشاف ستبدأ فور الانتهاء من العملية».

ووقعت حكومة الوفاق في 27 نوفمبر الماضي مع تركيا مذكرتي تفاهم بشأن التعاون العسكري والأمني وتحديد مجالات الصلاحية البحرية، ومنذ ذلك الحين لا تزال ردود الفعل واسعة النطاق على المستويات المحلية والإقليمية والدولية ومتواصلة بين التأييد والتنديد.

فاتح تبحر نحو البحر الأسود
وقال دونماز إن سفينة «فاتح» ستبدأ أول أعمال التنقيب في البحر الأسود اعتبارا من 15 يوليو المقبل وذلك في موقع «تونا 1»، وأشار إلى أن سفينة «القانوني» للتنقيب، ستبحر للعمل في البحر المتوسط لأول مرة، بعد إجراء عمليات التحديث عليها، موضحًا أن أنشطة التنقيب التركية متواصلة في البحر المتوسط عبر سفينتي مسح جيولوجي وسفينتي تنقيب.

ورست سفينة «فاتح» في ميناء حيدر باشا بإسطنبول، في 10 أبريل الماضي، قادمة من شرقي البحر المتوسط. وبعد إتمام التحضيرات اللازمة، أبحرت السفينة نحو البحر الأسود، تزامنا مع الذكرى 567 لفتح القسطنطينية «إسطنبول».

ويبلغ طول سفينة «فاتح» 229، وعرضها 36 مترا، وكان أول إبحار لها العام 2011 بعد صناعتها في كوريا الجنوبية، وتتمتع بتكنولوجيا الجيل السادس، بإمكانها إجراء عمليات تنقيب حتى عمق 12 ألفا و200 متر وفي الأعماق ذات الضغط المرتفع.