السراج ورئيس وزراء مالطا يوقعان مذكرة تفاهم لمكافحة الهجرة ويبحثان عملية «إيريني»

رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق فائز السراج ورئيس وزراء مالطا روبرت أبيلا، 28 مايو 2020، (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

وقع رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق، فائز السراج، ورئيس وزراء مالطا روبرت أبيلا، مذكرة تفاهم في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية وتوطيد علاقات الصداقة، إضافة إلى بحثهما عملية «إيريني» الأوروبية، التي تستهدف تنفيذ قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

واستقبل السراج أبيلا الذي اختتم زيارته اليوم الخميس إلى ليبيا، حيث بحثا مستجدات الأوضاع في ليبيا، وعددا من ملفات التعاون المشترك، حسب بيان المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

مناقشة عملية إيريني
وناقش الطرفان عملية «إيريني» التي أطلقها الاتحاد الأوروبي في البحر المتوسط بهدف فرض حظر على تدفق الأسلحة إلى ليبيا، واتفقا على ضرورة أن تأخذ هذه العملية في الاعتبار التحفظات التي أبدتها كل من ليبيا ومالطا تجاهها.

اقرأ أيضا: بوريل: «إيريني» لن توقف تدفق السلاح إلى ليبيا بالكامل

ورحب السراج في بداية المحادثات بزيارة أبيلا والوفد المرافق له إلى طرابلس، مؤكدا العلاقة المتميزة التي تجمع البلدين، وعبر عن تقديره لدعم مالطا حكومة الوفاق وتطلعه لتطوير علاقات التعاون، كما قدم لمحة عن مستجدات الأوضاع في ليبيا، مؤكدا العزم على إعادة الاستقرار إلى البلاد.

لا حل عسكريا للأزمة الليبية
من جانبه عبر أبيلا عن عمق العلاقات التي تجمع بين البلدين الصديقين، ودعم بلاده لحكومة الوفاق، كما جدد رفضه الحرب في طرابلس، مشيرا إلى أنه لا حل عسكريا للأزمة الليبية، ولا بديل عن العودة إلى مسار الحل السياسي.

وأبدى أبيلا تطلع بلاده لتطوير وتنمية العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، كما اتفق الجانبان على الإسراع بخطوات تفعيل اتفاقيات التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية. كما أكد الجانبان أهمية تنسيق الجهود بين البلدين الصديقين في مواجهة جائحة «كورونا» والتعامل مع تداعياتها.

المزيد من بوابة الوسط