أزمة بين إيطاليا ومالطا بسبب طرد مهاجرين قادمين من ليبيا

وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي، (أرشيفية: الإنترنت)

تسببت واقعة طرد السلطات المالطية قارب مهاجرين قادمين من ليبيا، لدى دخوله مياهها الإقليمية، في أزمة دبلوماسية مع إيطاليا.

وطلبت وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي من نظيرها المالطي توضيحا بشأن «مقطع فيديو متداول» يظهر زورق دورية للقوات المالطية وهو يبعد المهاجرين باتجاه إيطاليا، حسب تصريحات متلفزة نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، اليوم الإثنين.

وقالت إنها أرسلت الفيديو إلى وزير الداخلية المالطي على الفور، معقبة: «يبدو من السخف بالنسبة لي أن يتورط هذا البلد في وضع مثل هذا».

تصعيد الأمر إلى المفوضية الأوروبية
وأخبر الوزير المالطي لامورجيزي أن الأمور «لم تكن كما بدت في الفيديو»، لكنها «رفعت الأمر إلى المفوضية الأوروبية على أية حال»، حسب التصريحات.

وكانت منظمة إنسانية إيطالية وجهت تساؤلا بشأن مصير 78 مهاجراً هربوا على متن قارب من ليبيا، ودخلوا إلى المياه الإقليمية المالطية.

وذكرت المنظمة الإنسانية أن المهاجرين أخبروها، إنهم «كانوا يهيمون في عرض البحر لمدة 3 أيام، وقد تعطل محرك قاربهم، في منطقة البحث والإنقاذ المالطية»، وأنها «أبلغت سلطات مالطا بالأمر».

المزيد من بوابة الوسط