«بلدي سبها» يرحب بما جاء في إحاطة ويليامز عن «دعم المسار الديمقراطي في البلدية»

شعار بلدية سبها. (أرشيفية: الإنترنت)

رحب المجلس البلدي سبها بما جاء في إحاطة رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، ستيفاني ويليامز، أمام مجلس الأمن الدولي، «بشأن دعم المسار الديمقراطي في سبها».

وقال المجلس إن الأمم المتحدة تبذل جهدا كبيرا من أجل حل الأزمة الليبية، مثمنا هذا الدور، حسب بيان على صفحة البلدية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الأربعاء.

وفي إحاطتها أمس الثلاثاء، حذرت ويليامز من خطر توسع العنف في جنوب ليبيا مع اشتداد حدة الانقسامات القائمة بسبب النزاع، منوهة إلى «إيقاف المجلس البلدي سبها» الذي أدى اليمين مؤخرا، بعد أن أصدر بياناً مؤيداً لقوات القيادة العامة في 26 أبريل، ما دفع وزارة الحكم المحلي التابعة لحكومة الوفاق إلى استبداله وتعيين لجنة تسييرية.

اقرأ أيضا: نص إحاطة ويليامز إلى مجلس الأمن عن تطورات الأوضاع في ليبيا

وأشارت إلى تقديم المجلس طلب استئناف لقرار حكومة الوفاق، كما حثتها على «إجراء حوار بناء مع المجلس المنتخب لحماية المسارات الديمقراطية في ليبيا».

وأبدى «بلدي سبها» تقديره جهود بعثة الأمم المتحدة في «متابعة السلطات المحلية، ودعم المسار الديمقراطى والحفاظ على أصوات الناخبين في سبها».

المزيد من بوابة الوسط