الولايات المتحدة تخصص 6.5 مليون دولار إضافية لدعم ليبيا في مواجهة فيروس «كورونا»

شعار السفارة الأميركية لدى ليبيا. (أرشيفية: صفحة السفارة على الإنترنت)

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية خططا للمساهمة بمبلغ 6.5 مليون دولار إضافية لليبيا، لدعم جهود الاستجابة لفيروس «كورونا المستجد».

وبحسب بيان للسفارة الأميركية في ليبيا اليوم، وصل بذلك إجمالي مساهمة الولايات المتحدة إلى أكثر من 12 مليون دولار.

ولفتت إلى أنه سيتم استخدام هذا التمويل لزيادة قدرة السلطات الطبية على الكشف عن فيروس «كورونا المستجد» في ليبيا ومنع انتشاره والسيطرة عليه، كما سيساعد على منع انتشار الوباء بين الليبيين الضعفاء «اللاجئين والمهاجرين»، من خلال تقديم المساعدة الإنسانية لهم.

السفير الأميركي لدى ليبيا لـ«بوابة الوسط»: هذا هو موقف الولايات المتحدة من الوضع في ليبيا

ووفق البيان استثمرت الولايات المتحدة منذ العام 2011، أكثر من 715 مليون دولار في الصحة العامة والتنمية بشكل عام في ليبيا، بما في ذلك برامج الصحة الطارئة للمساعدة في الحفاظ على صحة الناس ودرء الأمراض، موضحة أن هذه المساعدة دعمت قدرات العديد من المؤسسات والمنظمات الوطنية والمحلية التي تقود الآن جهود الاستجابة لجائحة «كورونا».

المزيد من بوابة الوسط