إيطاليا تعمل على تطوير المستشفى العسكري في مصراتة لعلاج مرضى كورونا

لافتة بمدخل المستشفى العسكري الإيطالي في مصراتة. (الإنترنت)

قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي، لويجي دي مايو، إن الحكومة الإيطالية تعمل على تطوير وتأهيل المستشفى العسكري في مدينة مصراتة لمساعدة الليبيين على التصدي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

جاء إعلان دي مايو خلال جلسة إحاطة للجنتي الشؤون الخارجية (بغرفتي النواب والشيوخ) بالبرلمان الإيطالي في روما، اليوم الخميس.

وقال دي مايو «تعمل إيطاليا على تطوير مستشفى مصراتة العسكري لمساعدة السكان الليبيين في المعركة ضد الفيروس التاجي».

وأضاف، في معرض إجابته عن سؤال من أحد أعضاء اللجنة البرلمانية عن مصير المستشفى، «يمكنكم التأكد مع وزير الدفاع لورنزو غويريني على أنه بالفعل هناك إرادة للقيام بذلك. ونحن نعمل، بناء على طلب من الحكومة الليبية، لتأهيل مستشفى مصراتة لمساعدة الشعب الليبي من منظور مواجهة مرض فيروس كورونا».

اقرأ أيضا: عميد بلدية مصراتة يوجه بتجهيز مقر المستشفى الإيطالي للحجر الصحي للعائدين من الخارج

وفي 31 مارس الماضي، وجه عميد بلدية مصراتة مصطفى عمر كرواد، آمر الكلية الجوية مصراتة، بتجهيز مقر المستشفى الإيطالي الإيوائي ليكون نقطة الحجر للراجعين بحسب الترتيبات التي ستقوم بها جهات الاختصاص، ولضرورة تجهيز مكان للحجر الصحي لإيوائهم واتخاذ الإجراءات الاحترازية بحسب حالات الاشتباه ولمدة 14 يوما.

وتأسس المستشفى العسكري الإيطالي في مصراتة أواخر سبتمبر 2016، بناء على رسالة رسمية وجهها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى الحكومة الإيطالية في هذا الغرض.

وساهمت إيطاليا في تأسيس المستشفى العسكري من خلال عملية «أبقراط» بهدف معالجة جرحى الحرب في سرت مع تنظيم «داعش».

المزيد من بوابة الوسط