باشاغا يؤكد وجود توازن عسكري على تخوم العاصمة ويطالب بتبني مبدأ المصالحة الوطنية

وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا. (الإنترنت)

أكد وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق، فتحي باشاغا، الأربعاء، أن هناك «توازنًا عسكريا على تخوم العاصمة طرابلس بين قوات حكومة الوفاق» وقوات القيادة العامة المدعومة من مجموعة «فاغنر» الروسية، وفق قوله،

ودعا باشاغا خلال مؤتمر صحفي عقده بفندق المهاري بطرابلس، إلى ضرورة تبني مبدأ المصالحة الوطنية من خلال «إنشاء إدارة بهذا الاختصاص وذلك لرأب الصدع بين أبناء الوطن الواحد»، وأرجع  تردي الوضع الاقتصادي للبلاد إلى استمرار إغلاق الحقول والموانئ النفطية من قبل قوات القيادة العامة.

اقرأ أيضا باشاغا يدعو لحماية منابر الإعلام من «خطاب الكراهية والتطرف والإشاعات»

وأشار الوزير إلى أن وزارة الداخلية عانت ضعفًا كبيرًا منذ العام 2011 وحتى الفترة الماضية ما حتم على مسؤوليها وضع خطة أمنية محكمة للارتقاء برجالها، لافتًا إلى أن  «انتشار الفوضى والسلاح ساهما في تقويض عمل الوزارة ما ساهم في انتشار الفساد المالي داخلها».

وتطرق الوزير إلى تطوير وزارة الداخلية عبر تطوير المنظومات الإلكترونية والمعلوماتية التابعة لها وإصدار الجوازات الإلكترونية والبطاقات الشخصية، واللوحات المعنية المتطورة، وإطلاق الوزارة خدمة برنامج الداخلية موبايلي.

المزيد من بوابة الوسط