‎السراج يتهم قوات القيادة العامة بقصف الأحياء السكنية في طرابلس بمئة صاروخ وقذيفة اليوم

رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج. (الإنترنت)

اتهم القائد الأعلى للجيش في حكومة الوفاق، رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، قوات القيادة العامة بإطلاق أكثر من مئة صاروخ وقذيفة على الأحياء السكنية وسط العاصمة طرابلس اليوم السبت، فضلا عن استهدف مطار معيتيقة الدولي بعشرات القذائف.

وبحسب السراج في بيان اليوم، فإن القصف على مطار معيتيقية أصاب طائرات مدنية كانت تستعد للطيران لإعادة المواطنين العالقين بالخارج بسبب وباء كورونا، كما ألحقت أضرارا بالغة بالبنية التحتية للمطار.

وشدد السراج على أن هذه «الأعمال الجنونية» هذه الأيام، والتي راح ضحيتها عشرات المدنيين، «دليل ضعف ويأس» بعد الهزائم المتتالية لقوات القيادة العامة.

وأكد أننا «لم نعد نكترث بـ«التنديدات الخجولة» التي تصدر عن المجتمع الدولي، والعاجزة حتى الآن عن «تسمية المعتدي باسمه ومحاسبته وإيقاف من يدعمه»، مؤكدا أن هذه «الانتهاكات والجرائم البشعة لن تزيدنا إلا إصراراً للضرب بيد من حديد بكل الوسائل والإمكانيات المتاحة، ولن يقف أمامنا أي عائق لتوفير ما يحتاجه المجهود الحربي لإتمام هذه المهمة».

وتابع «نوجه نداءً أخيرا للشباب المغرر بهم في صفوف المعتدين، بأن يسارعوا بتسليم أنفسهم مثل ما فعل زملاء لهم ووجدوا منا أفضل معاملة».