بنسودا: توصلنا لمعلومات تشير إلى المسؤولين عن اختفاء النائبة سهام سرقيوة

المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا. (أرشيفية: الإنترنت)

أكدت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتوا بنسودا أن المحكمة توصلت إلى معلومات مهمة تشير إلى المسؤولين عن اختفاء عضوة مجلس النواب سهام سرقيوة، وكذلك تعرفت إلى عدة انتهاكات تشهدها «السجون في ليبيا وخاصة المنطقة الشرقية».

وقالت بنسودا في إحاطة قدمتها اليوم الثلاثاء، عبر الفيديو إلى مجلس الأمن الدولي، إن «هناك تحقيقات تجري للتوصل إلى مصير النائبة سهام سرقيوة»، داعية جميع الدول الأعضاء بمجلس الأمن إلى الوقوف مع المحكمة الجنائية الدولية «للقضاء على ظاهرة الإفلات من العقاب».

وأعربت بنسودا عن قلقها البالغ إزاء تفاقم الأوضاع الإنسانية نتيجة أعمال العنف حول طرابلس والتي تسببت في ارتفاع أعداد الضحايا المدنيين، مؤكدة أن المحكمة الجنائية الدولية تدعم التحقيقات التي تقوم بها الدول لمحاربة الإفلات من العقاب خصوصا حكومة الوفاق ومكتب النائب العام.

ونوهت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية في إحاطتها، بأن المحكمة قد تصدر أوامر اعتقال جديدة في ليبيا، حيث قالت إن «فريقي يعمل على تقديم طلبات للحصول على أوامر اعتقال جديدة في ليبيا».

كما أكدت بنسودا أن التقارير التي لدى المحكمة «تشير إلى تزايد عدد حالات الإخفاء القسري في ليبيا»، لافتة إلى أن القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر «لم ييسر عمليات اعتقال محمود الورفلي وتسليمه لمحكمة الجنايات التي تطلبه».

المزيد من بوابة الوسط