المنظمة الدولية للهجرة تعلن مقتل 5 مهاجرين واختفاء 7 آخرين أثناء إعادتهم إلى ليبيا

82 مهاجر غير شرعي عقب إنقاذهم قبالة شواطئ القره بوللي شمال شرق طرابلس. (أرشيفية: القوات البحرية)

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة أن «خمسة مهاجرين على الأقل ماتوا واختفى سبعة عندما أعاد خفر السواحل 49 آخرين إلى العاصمة الليبية طرابلس اليوم الأربعاء»، بحسب ما نقلته «رويترز».

ونقلت «رويترز» عن المنظمة قولها إن سفينة تجارية من مالطا انتشلت المهاجرين من قارب مطاطي وسلمتهم إلى خفر السواحل الليبي الذي نقلهم إلى قاعدة بحرية في طرابلس، حيث سمح لهم بالنزول إلى البر بعد تأخير عدة ساعات.

وأشارت «رويترز» إلى أنه كان هناك شك في السماح بإنزال المهاجرين الذين فحصهم خفر السواحل الليبي في طرابلس، لافتة إلى أنه في الأسبوع الماضي لم يسمح بإنزال مجموعة من نحو 280 مهاجرًا ليلًا بسبب قصف لميناء المدينة.

وقال مكتب المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا في رسالة بالبريد الإلكتروني لـ«رويترز»: «لم تتضح لنا الإجراءات التي اُتبعت أو التي ستتبع بدءًا من الآن».

وذكرت «رويترز» أن مئات المهاجرين يواصلون محاولة العبور من ليبيا إلى إيطاليا رغم إعلان الأخيرة أن موانئها غير آمنة في ظل تفشي وباء فيروس «كورونا المستجد»، مضيفة أنه «وبعد هدوء نسبي لمحاولات العبور بدأت الأعداد في التزايد خلال أول شهرين في العام لتتراجع مرة أخرى في مارس آمع تفشي فيروس كورونا في إيطاليا».

وقالت «رويترز» إن المجموعة التي هبطت اليوم الأربعاء كانت تضم مهاجرين من إريتريا والسودان، وبها ثماني نساء وثلاثة أطفال. وقالت المنظمة الدولية للهجرة إنهم نُـقلوا إلى أحد مراكز الإيواء في طرابلس.

المزيد من بوابة الوسط