بوغدانوف يؤكد لعقيلة صالح ضرورة وقف القتال والحل السلمي للأزمة الليبية

نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف. (أرشيفية: الإنترنت)

 بحث نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، اليوم الثلاثاء، خلال اتصالين هاتفيين، مع رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، ومستشار المجلس، عبدالباسط البدري، التطورات على الساحتين العسكرية والسياسية في ليبيا.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيان أن بوغدانوف شدد على ضرورة إيجاد «تسوية وحل سلميين بين الليبيين»، داعيًا إلى «وقف الاقتتال وتشكيل حكومة موحدة تمثل جميع الليبيين، بما يحفظ وحدة ليبيا وسيادتها» وذلك حسب موقع «روسيا اليوم».

اقرأ أيضا السراج: استعدنا صرمان وصبراتة وأفشلنا محاولة تعطيل «عاصفة السلام»

وشهدت ليبيا في الأيام الماضية، تطورات ميدانية متسارعة، حيث اندلعت الأحد الماضي اشتباكات قوية في منطقة أبوقرين «جنوب شرق مصراتة»، إذ أعلن الناطق باسم قوات القيادة العامة، اللواء أحمد المسماري، السيطرة على بوابتها الغربية، قبل أن يكشف سقوط طائرة تابعة للقيادة العامة بها ومقتل طاقمها.

لكن الناطق الرسمي باسم قوات حكومة الوفاق، العقيد طيار محمد قنونو، قال إن «قوات الوفاق» استدرجت قوات القيادة العامة، إذ «تراجعت تكتيكيًّا من تمركزاتها الأمامية»، ثم أطلقوا هجومًا مضادًّا من كل المحاور أسفر عن السيطرة على مدينتي صبراتة وصرمان، ومناطق الساحل الغربي.