«بلدي جادو» يعلن سقوط 8 قتلى في قصف على بوابة المدينة ومفرق «الهواني 28»

جثث عدد من قتلى القصف الذي اتهمت بلدية جادو قوات القيادة العامة بالقيام به. (عملية بركان الغضب)

اتهم المجلس البلدي في جادو، اليوم الثلاثاء، قوات القيادة العامة بقصف تمركزات أمنية ببوابة المدينة (بوابة شكشوك) ومفرق «الهواني 28»، مما أدى إلى سقوط ثمانية قتلى، وإصابة 16 آخرين.

وقال المجلس إن القصف الجوي وقع مساء أمس الإثنين، مطالبًا حكومة الوفاق بـ«تحمل مسؤوليتها تجاه المدينة وسكانها»، معتبرًا أن هناك تجاهلًا مستمرّا إزاء جادو منذ بدء حرب طربلس، وذلك حسبما جاء في بيان صادر عن المجلس نشرته صفحة بلدية جادو على موقع «فيسبوك» اليوم.

اقرأ أيضًا: «داخلية الوفاق» تقوم بدوريات أمنية لمتابعة تنفيذ حظر التجول

وذكرت صفحة تحمل اسم «المجلس العسكري جادو»على موقع «فيسبوك» أسماء القتلى، وهم  عمر سعيد قوجيل وهنيبال البدراني وخالد سالم لاعمى وإيهاب ساسي دوعي وسليمان مازوز وعمر عريبي الختالي وفتحي الشاوش وخالد علي جحا.

وأشارت إلى سقوط قتيل من مدينة جادو في قصف على قوة تابعة لـ«المجلس العسكري جادو» في جنوب الوطية.

ولم يتسنَ لـ«بوابة الوسط» التأكد من صحة هذه المعلومات من مصدر مستقل، فيما أشارت صفحات على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إلى إقامة صلاة الجنازة على القتلى بعد عصر اليوم، منوهة بأنه لن يقام عزاء تحسبًا لانتشار فيروس «كورونا المستجد».

 

المزيد من بوابة الوسط