شركة الكهرباء تحذر من تبعات «مأساوية» لاستمرار قفل صمام خط الغاز بسيدي السائح

غرفة التحكم بمحطة جنوب طرابلس. (الشركة العامة للكهرباء)

أعلنت الشركة العامة للكهرباء، اليوم الجمعة، شروعها حاليًا في تغذية بعض وحدات التوليد بالوقود الخفيف والثقيل في محاولة لإعادة الكهرباء للمنطقتين الغربية والجنوبية، لكنها حذرت من استمرار «الوضع المأساوي» للشبكة إلى حين فتح صمام خط الغاز بمنطقة سيدي السائح.

وقالت الشركة في بيان منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن قفل صمام خط الغاز في منطقة سيدي السائح المغذي لبعض وحدات التوليد بالمنطقة الغربية، أدى إلى خروج العديد من وحدات التوليد وفقد ما قيمته 1000 ميغاوات وتسبب في إظلام تام في الجناحين الغربي والجنوبي.

اقرأ أيضا شركة الكهرباء: فقد 1000 ميغاوات جراء قفل صمام خط الغاز بسيدي السائح

وأكد البيان أن فصل صمام خط الغاز تسبب كذلك في عدم استقرار الشبكة الكهربائية وعزل كثير من المناطق عن التغذية الكهربائية، إلى جانب طرح اللجوء لطرح أحمال يدوي لساعات طويلة في بعض المناطق الأخرى حفاظًا على سلامة واستقرار الشبكة من الانهيار، محذرة من بقاء الوضع المأساوي للشبكة إلى حين فتح الصمام وتغذية كامل الوحدات بالغاز الطبيعي كما هو معتاد.

المزيد من بوابة الوسط