نورلاند يؤكد لبومطاري دعم أميركا جهود مواجهة «كورونا» في ليبيا

مقر السفارة الأميركية في طرابلس، (أرشيفية: الإنترنت)

أكد السفير الأميركي ريتشارد نورلاند، دعم بلاه جهود المؤسسات الاقتصادية الليبية وصناع القرار لمواجهة التحديات غير المسبوقة الناتجة من جائحة فيروس كورونا المستجد في ليبيا.

جاء ذلك خلال حديثه مع وزير المالية في حكومة الوفاق فرج بومطاري، بحضور نائب مساعد وزير الخزانة الأميركية إريك ماير، حسب بيان السفارة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الثلاثاء.

ونوه نورلاند بأن ضمان صرف أجور القطاع العمومي في الوقت المناسب، والتخصيص الفوري للتمويلات اللازمة للمركز الوطني لمكافحة الأمراض والبلديات وغيرها لمجابهة الجائحة هو أمر حيوي لحماية الليبيين.

اقرأ أيضا: السفير الأميركي يوجه «رسالة مفتوحة» للقيادة السياسية والعسكرية والشعب في ليبيا

وفي هذا الصدد، رحّب السفير بكل المحاولات لتحسين التنسيق بين قادة المؤسسات الاقتصادية، بما في ذلك من خلال عقد مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي والتواصل المباشر بين وزارة المالية والمصرف من أجل تمكين الحكومة من الاستجابة للأزمة الصحية المحتملة.

ويوم الجمعة الماضي، عبرت الولايات المتحدة على لسان مندوبتها الدائمة لدى الأمم المتحدة، السفيرة كيلي كرافت،عن رفضها استمرار القتال في العاصمة طرابلس،  وذلك خلال جلسة مجلس الأمن أمس، الخميس، عبر وسائل الاتصال المغلقة.

وأكدت أن هذا ليس الوقت المناسب للعنف، وإنما يجب تعليق العمليات العسكرية، ورفض التدخل الأجنبي «السام»، وتحسين قدرة السلطات الصحية على مكافحة الفيروس.

المزيد من بوابة الوسط