إغلاق المنافذ المرورية في بني وليد لمواجهة فيروس «كورونا»

حافلة قرب أحد المنافذ المرورية في بني وليد، 26 مارس 2020 (الإنترنت)

اتخذت لجنة الطوارئ التابعة للمجلس البلدي بني وليد عددا من القرارات للوقاية من فيروس «كورونا» المستجد، منها إقفال جميع المنافذ المرورية نهائيا، منها منفذ دينار وتنيناي، مع استثناء المرور للحالات الإنسانية وشاحنات نقل البضائع والمواد الغذائية والأدوية.

وطلبت اللجنة من جميع المؤسسات والمراكز الصحية والعناصر الطبية والأجهزة الأمنية والعسكرية العمل على مدى 24 ساعة، والتزام المواطنين بالتعليمات لتجنب الإصابة بالفيروس.

اقرأ أيضا: انتقادات لدور البلدية ببني وليد رغم رفع درجة الاستعداد لمواجهة «كورونا»

كما دعت اللجنة المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة وأعيان المدينة وشبابها تحمل مسؤوليتهم والوقوف مع الأجهزة الأمنية والعسكرية لحماية المدينة وأهلها من هذا الوباء.

وكانت ليبيا سجلت أول حالة إصابة بفيروس «كورونا» المستجد، الثلاثاء الماضي، لمواطن يبلغ من العمر 73 عاما، عائد من السعودية، وهو الآن في مستشفى طرابلس المركزي، حيث يخضع للحجر الصحي.