مؤسسة النفط تكشف حجم المخزون من البنزين والديزل وغاز الطهي في عدد من المدن الليبية

أصدرت المؤسسة الوطنية للنفط بيانا بالسعات التخزينية لمستودعات الوقود في عدد من المدن الليبية الرئيسية،  مؤكدة أنها لا تزال قادرة على توفير كميات كفاية من المحروقات وتوزيعها على كافة الليبيين بما فيها المناطق الشرقية، وذلك رغم الصعوبات والإغلاق غير القانوني لمنشآت النفط وتوزيعه.

وأظهر جدول بهذا الخصوص أنه بالنسبة للبنزين فقد خلت منه مستودعات  مدن طرابلس وسبها وطبرق ، فيما يتوافر  في مستودعات كل من مصراتة والزاوية وبنغازي بما يكفي لـ19 يوما و يومين و7 أيام على التوالي.

وبالنسبة لتوافر الديزل، أظهرت بيانات مؤسسة النفط أن مستودعات الزاوية ومصراتة وطبرق بها ما يكفي من الديزل لمدة أربعة أيام، وثلاثة أيام ، ويومين على التوالي. بينما خلت منه مستودعات طرابلس وسبها.

أما بخصوص غاز الطهي، أوضحت بيانات المؤسسة أنه متوافر في مستودعات كل من بنغازي بما يكفي لمدة 17 يوما، ومصراتة 12 يوما، والزاوية لمدة عشرة أيام، وطبرق لمدة أربعة أيام، وطرابلس لمدة يومين فقط، فيما خلت مستودعات مدينة سبها من غاز الطهي.

وقالت المؤسسة  في البيان إنها «أرسلت حوالي 700 ألف طن من المحروقات منذ بداية يناير وحتى الآن»، كما أنفقت «أكثر من 300 مليون دولار منذ بدء الحصار لشراء المحروقات، ونقلها إلى شرق ليبيا، بما في ذلك 20 شحنة من الوقود مستوردة بطريقة شرعية للمنطقة الشرقية وحدها».

بيان بالسعة التخزينية لمستودعات الوقود في عدد من المدن الليبية، 23 مارس 2020. (المصدر المؤسسة الوطنية للنفط)

المزيد من بوابة الوسط