توزيع مستلزمات للوقاية من «كورونا» على الجالية الليبية في جنوب تونس والعالقين

مقر وزارة الخارجية بحكومة الوفاق، (أرشيفية: صفحة الوزارة على فيسبوك)

أعلنت لجنة الأزمة بالقنصلية العامة الليبية صفاقس توزيع مستلزمات الوقاية من فيروس كورونا المستجد على المواطنين العالقين، والجالية الليبية المقيمة بالجنوب التونسي.

جاء ذلك في تقرير تفصيلي للجنة، أشارت فيه إلى أنها بدأت منذ يوم الجمعة الماضي استقبال المواطنين الليبيين العالقين بمدينة صفاقس والمدن المجاورة لها وكذلك بمنفذي رأس جدير ووزان «ذهبية» بالجنوب التونسي، حسب بيان نشرته صفحة وزارة الخارجية في حكومة الوفاق على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أمس الأحد.

وأشارت إلى تسكين 862 من العالقين حتى أمس الأحد، موزعين على مدن صفاقس، وجربة، وبن قردان، وتوفير بعض الأدوية لمرضى السكري ومرضى والفشل الكلوي.

كما أوفدت بعض أعضائها إلى منفذ رأس جدير للتواصل مع المواطنين العالقين هناك، إذ أقنعوا البعض بالعودة وتوفير أماكن إقامة لهم في المدن التونسية سالفة الذكر، كما كلف عضو من اللجنة للبقاء في جرية كمندوب لإتمام إجراءات تسكين المواطنين العالقين هناك وتوفير احتياجاتهم اليومية الضرورية.

وتتواصل الجهود من أجل معاونة الليبيين العالقين حول العالم، حيث جرى توفير مكان إقامة للموجوين في اسطنبول، كما تم إجلاء العالقين في مطار القاهرة إلى ليبيا برا، وتم توفير مواد غذائية ومستلزمات أخرى للمواطنين في إيطاليا.

المزيد من بوابة الوسط