عقوب يبحث مع وفد أعيان مرزق والقطرون إجراءات مواجهة «كورونا»

اجتماع سعد عقوب مع وفد أعيان مرزق والقطرون في بنغازي، 20 مارس 2020. (صحة الموقتة)

بحث وزير الصحة بالحكومة الموقتة، الدكتور سعد عقوب، اليوم الجمعة، بمدينة بنغازي مع وفد أعيان مرزق والقطرون الإجراءات الاحترازية لمجابهة خطر تسلل فيروس «كورونا» المستجد إلى الجنوب الليبي.

وتطرق الاجتماع، الذي حضره يوسف سوغي، ومحمد بشير، ومحمد وردقو، وكوني انر، ومحمد بدي، ومحمد السنوسي ممثلين عن أعيان مرزق والقطرون، إلى  الإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة بوحدات ومكاتب مراقبة الحجر الصحي بالمنافذ البرية بالجنوب الليبي، وخطتها لتسهيل إجراءات الفحص الحراري للقادمين، وذلك حسب بيان للوزارة.

اقرأ أيضا عقوب يعلن وصول جهاز الكشف عن «كورونا» إلى بنغازي

وشدد الوزير على توافر المستلزمات الطبية والأقنعة الوقائية وتطبيق معايير مكافحة العدوى، وتوافر غرف للعزل، لافتًا إلى رفع درجة الاستعداد والجاهزية بجميع أقسام الحجر الصحي بمنافذ الدخول، إلى جانب مراقبة الوضع الوبائي من خلال تنشيط الترصد الوبائي داخل المستشفيات، ونشر وتوزيع المخطوطات الخاصة بالفيروس لتعميمها على أماكن الخدمة بالمنافذ البرية.

وأوضح عقوب اشتمال خطة التأمين الطبي التي وضعتها وزارته للتعامل مع الفيروس على عدة محاور منها رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع أقسام الحجر الصحي بمنافذ الدخول المختلفة للبلاد «الجوية، البحرية، البرية»، لأخذ احتياطاتها الوقائية من انتشار العدوى.

كما تتضمن الخطة كذلك تحرير كروت مراقبة صحية لكل قادم على وسيلة نقل من الدول الموبوءة أو الدول التي ظهرت بها إصابات، ولفت الوزير إلى أن هذه البيانات يتم تسجيلها على برنامج القادمين من الخارج على الفور وتخطر بها وزارة الصحة والمركز الوطني لمكافحة الأمراض لمراقبة هؤلاء الوافدين صحيا لمدة 14 يومًا من تاريخ الوصول.

اجتماع سعد عقوب مع مع وفد أعيان مرزق والقطرون في بنغازي، 20 مارس 2020. (صحة الموقتة)

المزيد من بوابة الوسط