دورة تدريبية حول التحكيم التجاري الدولي في سبها

عدد من المشاركات في الدورة التدريبية. (تصوير: رمضان كرنفودة)

اختتمت في سبها، اليوم الخميس، الدورة التدريبية الأولى حول التحكيم التجاري الدولي التي أشرف على إقامتها منظمة «خطوة بخطوة لسيادة القانون وحقوق الإنسان» وشركة «الاتحاد الدولي للتدريب والاستشارات».

وقال المحامي صالح حتيتة أحد المدربين المشاركين في الدورة لـ«بوابة الوسط» إن الدورة استهدفت عددا من القانونيين والمحامين وخريجي كلية القانون الذين تلقوا على مدى أسبوعين تدريبات ركزت على التعريف بالتحكيم الدولي وأهميته في فض المنازعات التجارية وكيفية اتخاذ الإجراءات الخاصة بهذه العملية.

وأضاف الدكتور عارف ناصر أحد المشرفين على الدورة لـ«بوابة الوسط» أن التحكيم الدولي يعد أحد بدائل القضاء، وأصبح له دور كبير فى حل نزاعات متعلقة بالعلاقات التجارية الدولية لأن له خصائص المرونة والبساطة ويتسم بسرعة الإنجاز ويختلف عن القضاء العادي فى التقليل من إجراءات ومدة التقاضي.

وأضافت عبلة محمد إحدى المشاركات في الدورة لـ«بوابة الوسط» أنها شاركت في الدورة لتعزيز معارفها وتطوير مهاراتها الشخصية التي تتطلبها مهنة المحاماة، بالإضافة إلى أن التحكيم الدولي ازداد اللجوء إليه خلال السنوات الأخيرة لفض النزاعات التجارية التي تأخذ وقتا أطول أمام القضاء العادي.

وذكرت مودة صالح، خريجة قانون مشاركة في الدورة أن التحكيم الدولي ازدادت أهميته كونه بات إطارا ملائما لفض النزاعات التجارية الدولية وباتت الدول تسعى للاستفادة منه لتخفيف الضغط عن القضاء المحلي ومساعدته فى حل النزاعات التجارية والاقتصادية.

يشار إلى أن دورة التحكيم التجاري الدولي تعد الأولى من نوعها التي يجري تنظيمها على مستوى المنطقة الجنوبية بشكل عام خلال السنوات الأخيرة.

المزيد من بوابة الوسط