سرت تمتثل لقرار حظر التجول وتشكل غرفة لمواجهة «كورونا»

مقر بلدية سرت. (أرشيفية: الإنترنت)

قررت مديرية أمن سرت فرض حظر تجول في المدينة لمدة 12 ساعة يوميًا، بدءًا من السادسة مساءً وحتى السادسة صباحًا، ولمدة أسبوعين، ضمن إجراءات احترازية لمواجهة تسلل وانتشار فيروس «كورونا» المستجد في المدينة.

ويأتي القرار تنفيذًا لقرار وزير الداخلية بالحكومة الموقتة، المستشار إبراهيم بوشناف. وتشهد المدينة منذ دخول الحظر حيز التنفيذ هدوءًا تامًا، حيث أُغلقت جميع المحال التجارية والأسواق العامة المخابز والمقاهي، إلى جانب عدد كبير من الصيدليات. وحدد القرار الفترة من العاشرة صباحًا وحتى الرابعة مساءً يوميًا كموعد لعمل محطات الوقود.

اقرأ أيضا «داخلية الموقتة» تقرر حظر التجول 12 ساعة

إلى ذلك، أصدر المجلس التسييري لبلدية سرت القرار رقم «1» للعام 2020 بشأن تشكيل غرفة مركزية لمكافحة فيروس «كورونا».

ويتكون مجلس إدارة الغرفة من عميد البلدية، سالم عامر سالم، رئيسًا، وعضوية  كل من رئيس جامعة سرت، ومدير الصحة ومسؤولي المؤسسات الصحية والأمنية والإعلام بالمدينة، وتتخذ الغرفة من فرع المركز الوطني لمكافحة الأمراض السارية بالمدينة مقرًا لها، وذلك حسب تصريح مدير إدارة الإعلام والعلاقات بالبلدية إلى «بوابة الوسط».

وكان بوشناف قرر الأربعاء فرض «حظر التجول حظرًا تامًا من الساعة السادسة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحًا»، واستثنى القرار «سيارات الإسعاف، وسيارات الأفراد المكلفين بتنفيذ القرار». 

المزيد من بوابة الوسط