محمد العلاقي يدعو إلى «معالجة سريعة» لأوضاع الموقوفين في السجون ضمن مواجهة وباء كورونا

الحقوقي الليبي محمد العلاقي (أرشيفية: الإنترنت)

دعا نقيب المحامين الأسبق، ووزير العدل إبان فترة المجلس الوطني الإنتقالي محمد العلاقي، إلى معالجة سريعة لحالة السجناء، وأوضاع السجون، من الناحية الإنسانية، ضمن تدابير مواجهة وباء كورونا في ليبيا.

وكتب العلاقي عبر صفحته على موقع «فيسبوك»: «إذا كان رئيس المجلس الرئاسي قد خرج على الناس وتحدث على جملة من التدابير التى يجب اتخاذها سريعا لمواجهة الخطر الداهم (وباء كورونا) وإذا كانت إدارة التفتيش القضائي قد أوقفت العمل بالمحاكم إلى مابعد رمضان فإن السؤال الذي يطرحه نفسه بحق هو ماذا بشأن الموقوفين في السجون وأماكن الحجز التحفظي؟».

اقرأ أيضا: «داخلية الموقتة» تقرر حظر التجول 12 ساعة

وأشار العلاقي إلى أن تعليمات منظمة الصحة العالمية تنصح بالابتعاد مسافة متر على الأقل عند الحديث مع شخص آخر. وتساءل عن أماكن التوقيف التي تشهد اكتظاظا «يصل إلى احتجاز خمسة وعشرين موقوفا في بعض الأماكن داخل غرفة واحدة.

المزيد من بوابة الوسط